• ×
  • تسجيل

العميد والليث والإثارة المنتظرة

بواسطة : الأفلاج
 0  0  2.1K
العميد والليث والإثارة المنتظرة
ستكون أمسية الأربعاء القادم بين العميد والليث في دوري أبطال آسيا حامية وملتهبة وإثارة ومتعة منتظرة لعدة اعتبارات فريقان كبيران يزخران بنجوم لامعة، أهمية اللقاء والذي يمثل منعطف ومحك صعب ، رد اعتبار من طرف النادي الاتحادي نظير هزيمته القاسية برباعية وحرمانه من الكأس الغالية كل هذه المؤشرات توحي لنا بمشاهدة لقاء ستستمتع فيه الجماهير السعودية والعربية على حد سواء
ولو قلبنا أوراق الفريقين لوجدنا أن حظوظ الفريقين متساوية والأدوات متوفرة من حيث تعدد النجوم والأوراق المهمة على مستوى اللاعبين ناهيك لما يملكانه من طاقم تدريبي عالي قادر على قراءة المباراة فنياً والتعامل الجيد مع مجريات وأحداث اللقاء وإن كنت أرى من وجهة نظري الخاصة أن الفريق الاتحادي كفته لكسب النتيجة والتأهل لدور الثمانية أرجح لسببين أولاها سلاح الأرض والجمهور وهو الوقود الحقيقي بلاشك وثانيها الرغبة في رد الاعتبار ومسح الصورة السيئة السابقة لجماهيره العريضة إضافة إلى الزج المتوقع منذ البداية بقائد النمور والمحرك الرئيسي للفريق النجم محمد نور والذي دائما يشكل قوة ضاربة
عموما ... كل الأماني أن نشاهد مباراة حافلة بالإثارة والندية والأداء الراقي والتنافس الشريف والروح الرياضية التي تعكس سمعة وعلو كعب الكرة السعودية
مفترقات
الملامح العامة للعمل والنهج التي تقوم به إدارة نادي النصر خلال الأيام الماضية تعطي تفاؤلاً كبيرا بعودة العالمي في أبهى صورة بإذن الله .
تهجم شيخ الهلاليين ( ابن سعيد ) بتصريحاته المشينة والمسيئة للنصراويين دلالة على التعصب المتأصل والحقد الدفين لديه داعيا له بطول العمر على طاعة وحسن الختام
اكتساح النجم النصراوي ( سعد الحارثي ) أو( الذابح والجارح ) كما يحلو لمحبيه في التصويت التي أجرته قناة أبو ظبي الرياضية وتخطيه لزملائه النجوم دليل واضح على شعبيته القوية ونجوميته الواضحة تمنياتي له بالتوفيق وأن تكون عوناً له في تقديم مستوى وعطاء جميل في الموسم القادم .


بقلم الكاتب الرياضي
الأستاذ / محمد أبودجين
محافظة الأفلاج
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 10:26 صباحًا الثلاثاء 16 صفر 1441 / 15 أكتوبر 2019.