• ×
  • تسجيل

هذا هو الرجل الذي سأرشحه في الانتخابات البلدية !!

 2  0  2.4K
مع اقتراب موعد التصويت في الانتخابات البلدية - الذي تم تحديده بيوم الخميس القادم الموافق 1/11/1432هـ - تختلف توجهات الناخبين وتتنوع إعتباراتهم وضوابطهم التي وضعوها في المرشح الذي سيمنحونه أصواتهم , ففي الوقت الذي يحاول فيه المرشحون جمع أكبر قدر ممكن من الأصوات سواء من خلال برامجهم الانتخابية التي أعلنوها أو من خلال علاقاتهم الشخصية , نجد في المقابل أن غالبية الناخبين منقسمون على أنفسهم فمنهم من حزم أمره سلفاً وحدد المرشح الذي سيقوم بالتصويت له لاعتبارات ليس لها علاقة بخدمة المحافظة وتنميتها والرقي بها بل بالنظر لعلاقته بالمرشح بغض النظر عن برنامجه الانتخابي أوالدور المنتظر منه في النهوض بالمحافظة , ومنهم من أبى إلا أن يرشح الشخص الذي يسعى لخدمة المحافظة بغض النظر عن علاقته به أوقرابته له أو حتى معرفته به بل لأجل ماسمعه عنه من حب لهذه المحافظة وتفان ٍ لخدمة أهلها وهذا هو المفترض والمنتظر من كل شخص تهمه محافظة الأفلاج كمحافظة حالمة غالية وعزيزة على قلوبنا جميعاً لازالت تنتظر الكثير من أبنائها للنهوض بها في مصاف المدن والمحافظات الأخرى التي تنعم بجميع الخدمات الأساسية التي يحتاجها أهلها ويحلمون بها .
ولنكن صادقين مع أنفسنا فمحافظة مثل محافظة الأفلاج لا تزال في مؤخرة الركب تنموياً بالنسبة للمحافظات الأخرى المماثلة فهي لم تضع قدمها على سلم النهوض إلا في الآونة الأخير منذ مدة لاتزيد عن خمس سنوات خلت ولا تزال تحتاج للمزيد من السنوات والمزيد من الجهود لتكون محافظة نموذجية يشيد بها البعيد قبل القريب
ولا شك أن التطور البلدي هو بداية الطريق للتطور التنموي بشكل عام فمثلاً عندما يتسنى للمرء زيارة إحدى المحافظات فأول مايلفت انتباهه هو التطور البلدي المتمثل في المناظر الجمالية والإنارة والطرقات والترصيف والتشجير والخضرة والترتيب والتنظيم بشكل عام .
فهو ليس معنياً بوجود مرافق حكومية قد يشاهدها في زيارته تلك أو لا يشاهدها بقدر مايهمه الواجهة البلدية لتلك المحافظة .
ولو قـُدر لأحد المسؤولين زيارة إحدى المحافظات فإنه سيحكم عليها من خلال واجهتها البلدية وسيجعل استحقاقها لمشاريع وزارته مبنياً ومنوطاً بما شاهده فيها من تطور بلدي والعكس صحيح بالنسبة للمحافظات التي لم تنل نصيبها من التطور البلدي فبمجرد مشاهدة المسؤول لها فإنه سيرى أنها لا تستحق مشاريع جديدة لأن مشاريعها البلدية لا توحي بأنها محافظة تستحق أكثر مما هي عليه , وهذا في الأعم الأغلب .
ولا شك أننا جميعا ً حريصون على محافظتنا الحبيبة وعلى بذل الغالي والنفيس في سبيل تطورها ونهضتها ورقيها وبالتالي فلا بد أن نختار لها من يكون عوناً لنا في تلك النهضة المرجوة , وإذا اتفقنا جميعا ً على ذلك فلا بد أن نبذل الأسباب التي من شأنها الوصول بنا لتلك النهضة .
والانتخابات البلدية فتحت لنا بابا ً وسبباً حقيقياً يمكن من خلاله تحقيق تلك النهضة أذا أحسنـّا اختيار الشخص المؤهل والمهيئ لأن يحقق لنا بجهوده ومثابرته وتفانيه مالم نستطع تحقيقه في سنوات طوال خلت لم نكن نعرف فيها المجالس البلدية ولم نسمع بها .
وعليه فلا بد أن يكون مرشحنا للمجلس البلدي هو الشخص المؤهل لذلك فنحن نريد من المرشح البلدي الكثير والكثير ولن تقف مطالبنا له على الجانب البلدي فقط - الذي يفترض أنه غير معني بغيره - بل بحكم موقعه وبحكم ثقتنا به وترشيحنا له سنطالبه بأكثر من ذلك فنحن نريد أن تكون له يد ٌ طولى في السعي لإقرار جميع المشاريع التي تفتقر لها المحافظة , فمحافظة الأفلاج على سبيل المثال تحتاج إلى جامعة بمرافق حديثة تستوعب الطلاب ومرافق أخرى تستوعب الطالبات وإلى مطار وإلى مستشفى متخصص ومستشفى للولادة والأطفال وإلى قطار وإلى مدينة رياضية وإلى مراكز تأهيلية وإلى ساحات بلدية وإلى طريق دائري في الجهة الغربية وإلى عدد من الجسور والأنفاق وإلى الكثير من المرافق العامة وإلى الكثير الكثير مما لا يمكن حصره هنا ومن يثبت لي كناخب - وأنا هنا أتحدث عن نفسي - أنه سيقوم بمراجعة الجهات ذلك العلاقة في الرياض لإقرار تلك المشاريع التنموية والمطالبة المتكررة بذلك فسأرشحه بذاته بغض النظر عن اسمه وعن معرفتي به من عدمها ولن أرشح غيره إلا إذا كان أفضل منه - وإن كنت أعلم سلفاً أن مثل تلك الأعمال ليس من مهام عضو المجلس البلدي -
ويجد بنا جميعاً أن نبتعد عن العصبية والعنصرية المقيتة وأن نتجرد عن كل معانيهما ومضامينهما البغيضة فكلنا أبناء محافظة واحدة وكلنا اخوان وأحبة متشاركون ومتفقون على حب هذه المحافظة الغالية وحب أهلها الكرام الأوفياء على اختلاف شرائحهم وأطيافهم , وأنا شخصياً أتمنى ترشيح كل من قدم نفسه كمرشح ولكن تأبى آلية الترشيح إلا أن نرشح مرشحاً واحداً وجميع المرشحين هم من الأكفاء المميزين وفيهم جميعا ً الخير والبركة إن شاء الله .
ولو عدنا قليلاً للوراء لوجدنا أننا في معظم المناسبات دائماً ما نتحدث عن الأفلاج وعن إحتياجاتها وعن تأخرها تنموياً ومع ذلك لم يكلف الواحد منا نفسه بكتابة مقال في صحيفة أو بمراسلة مسؤول في إدارة أو بمراجعة وزير في وزارة , بعكس غيرنا من أهل المحافظات والمدن الأخرى الذين نشاهد مقالاتهم يومياً في الصحف والوسائل الإعلامية المختلفة يطالبون ويطالبون ويراجعون الوزارات بدون كلل ولا ملل وفي النهاية تـُلبى مطالبهم وتصبح قراهم ومحافظاتهم على هرم المحافظات المتطورة والمتقدمة , والتي نالت نصيبها وزيادة , وهذا غير مستغرب لأن من أكثر القرع يوشك أن يُفتح له , لذا فنحن جميعا ً بدون استثناء مطالبون بإكثار القرع حتى يُفتح لنا , ومطالبون أيضاً بدعم كل من يسخر نفسه وجهده وماله في قرع أبواب المسؤولين بشتى الطرق .
وأنا لا أنفى وجود من يكتبون ويراسلون ويراجعون من أبناء المحافظة لكني أتحدث عن نسبتهم في مقابل النسبة العظمى من أبناء المحافظة .
وعليه فمرشحي القادم بإذن الله هو ذلك الرجل المثابر الحريص على محافظته المحب لها ولأهلها الذي سيقدم للمحافظة كل ما تصبو إليه من تقدم ونهوض ورقي , ذلك الرجل الذي نعرفه بأفعاله ولا نعرف أفعاله به وكل من يقول أنا لها وأنا ذلك الرجل فهو الذي سأرشحه بدون نقاش أو تفكير .
وطالما أنك عرفت أخي القارئ الكريم من هو مرشحي للإنتخابات البلدية فهل لي أن أعرف من سيكون مرشحك في يوم الخميس القادم ؟
وعلى دروب الخير نلتقي بإذن الله

محمد بن راشد بن محمد آل حبشان

alhbshan@hotmail.com
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم

التعليقات

التعليقات ( 2 )

  • #1
    بواسطة : مبدع
    10-29-1432 01:07 مساءً
    أنا سوف أرشح الأستاذ أبوانس لما أرى من جهد يقوم به
  • #2
    بواسطة : إبن الوطن
    10-29-1432 11:19 مساءً
    بصراحة الموجودين فيهما الخير والبركة لاكن المشكلة مو من ترشح من يعمل ومن ينقل الصورة الحقيقية لهذة المحافظة الجميلة برجااالها الأوفياء التجديد مطلبهم والتنفيذ لهذة المشاريع حلمهم ها أنت من (ترشح)اترشح شخص أخر غير الى (ببالك)انتظر منك جواب صديقي المحافظة تحلم بما طرح بموضوعك الجميل لاكن الى أين ومتى يتحقق الحلم والعلم عند الله أنتظر لقائك يوم الخميس
التعليقات ( 2 )

  • #1
    بواسطة : مبدع
    10-29-1432 01:07 مساءً
    أنا سوف أرشح الأستاذ أبوانس لما أرى من جهد يقوم به
  • #2
    بواسطة : إبن الوطن
    10-29-1432 11:19 مساءً
    بصراحة الموجودين فيهما الخير والبركة لاكن المشكلة مو من ترشح من يعمل ومن ينقل الصورة الحقيقية لهذة المحافظة الجميلة برجااالها الأوفياء التجديد مطلبهم والتنفيذ لهذة المشاريع حلمهم ها أنت من (ترشح)اترشح شخص أخر غير الى (ببالك)انتظر منك جواب صديقي المحافظة تحلم بما طرح بموضوعك الجميل لاكن الى أين ومتى يتحقق الحلم والعلم عند الله أنتظر لقائك يوم الخميس
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 10:43 صباحًا الإثنين 18 ذو الحجة 1440 / 19 أغسطس 2019.