• ×
  • تسجيل

النظام

 0  0  2.1K
بسم الله الرحمن الرحيم

عندما نرى ما حولنا من مخلوقات عظام ، وعندما نبحر بالتفكير في قواها الجِسام ، وعندما نعلم أنها تسير بإتزان ، ندرك حينها فحوى معنى كلمة ((النظام)) وأنّ حياتنا كلها مفطورة على الإنسجام ، فهل يعقل لرامي يبرع في رمي السهام أن يرمي سهامه نحو اليمين وهو يريد الشمال؟؟ يقول ربنا عز وجل ﴿ لا الشمس ينبغي لها أن تدرك القمر ولا الليل سابق النهار وكل في فلك يسبحون ﴾ فلنبحر بقارب فكرنا قليلاً في معنى هذه الآية الكريمة وذلك عن طريق قلب المعنى من أجل إيضاح القليل منه. ولنتخيل أننا ننام المساء ولا نعلم هل سنصبح أم سيستمر باقي يومنا مساء؟؟ ثم بعد ذلك هل ستخرج الشمس بعد ساعات المساء ؟؟ أم سيواصل المساء تجبره واستمرار ظلمته أو أننا لن نرى النهار لمدة غير معلومة. أو أننا نصبح ولا نعلم كم ستكون مدة استمرار ساعات النهار فربما تعجل الشمس من حركة دورانها وتنقضي ساعات النهار ويتبدل نهارنا إلى ليلٌ مظلم بشكل مفاجئ حينها لن نستطيع العيش في هذه الفوضى الطاغية ولن نطيق هذه الحياة البائسة ولن يقتصر الخلل فقط في الأمثلة الفائتة بل ستكون حياتنا ربما يائسة ، فحمداً لله أنّ مسيرها الله سبحانه وتعالى فهي بأمره سائرة.
وإذا وجهّنا بصيرتنا إلى أمور تسير بأمر البشر وتحت تصرفهم فإننا نرى العجب العجاب، وسير بلا انسياب وكل شخص يريد حاجته بلا أسباب ، وكأن من وضع الحيطان لهم لم يوجد لحاجتهم أبواب ، أو كأنما أسهموا في خلق الذباب فهم بكبريائهم يريدون مضاهاة السحاب ،فسبحان الله لو ترك للبشر المجال لطغوا حتى على خلقتهم و لأرادوا أن يكونوا ملائكة الأنساب .
عندما نرى طفلاً غير مجبور على أن يسير في مراحله التعليمية وفق التدريج المطموح ونهج الطريق الغير مسموح فبعد أنّ أنهى المرحلة الابتدائية أصبح طالباً جامعياً وسار بعد ذلك نحو طريق الدكتوراة ووجه طموحه إلى أن يكون مديراً لإدارةٍ ما فهل سيكون كفواً لإدارة أي منصب ياترى؟
إن النظام في حياتنا يحتاج إلى تطبيق النظام ، فلا نظام بلا نُظُم ، ولا فائدة من نُظُم بلا مُنظم ، ولا يفيد مُنظم بلا منتظم ، ولا يعقل أن يكون منتظم بلا نتاج مثالي : حينها سنعلم حقاً قيمة (( النظام))

زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 05:10 مساءً الأحد 24 ذو الحجة 1440 / 25 أغسطس 2019.