• ×
  • تسجيل

وسائل الاتصال الحديثة في واقعنا

 0  0  2.9K
وسائل الاتصال الحديثة في واقعنا

الحمدالله الذي أنعم علينا بنعم كثيرة ومنن عظيمة أحمده حمد الشاكرين وأستعين به فهو خير معين والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين وصفوة الخلق أجمعين أما بعد:

فلقد تنوعت وسائل الاتصال الحديثة سواء عبر المكالمات أو الرسائل فهناك البريد من الهوت ميل والجي ميل وهناك البرامج الحديثة للاتصال من الوات سب والكاكاو والتانجو والفايبر أو عبر الصفحات من فيس بوك وتويتر وماتتضمنه هذه الصفحات من تغريدات وغير ذلك مما يخفى ومما سيأتي من أجهزة وبرامج.

مما يحتم علينا أن نقف وقفات يسيرة لاسيما وأنها تأخذ من أعمارنا أوقات كثيرة :

الوقفة الأولى: أن المسلم سيسأل عن عمره فيما أفناه، وعن شبابه فيما أبلاه، مما يدل على أهمية الوقت في حياته ولذا فإن الله قد أقسم بالفجر، والشمس، والليل، والضحى، والعصر،وقسم الله به يدل على أهميته،وعليه فهذه الوسائل إما أن تستثمر بما ينفع في الدنيا والآخرة وإما أن تكون وبالاً على صاحبها،ولذا فإن الفراغ إذا استثمر كان نعمة وإذا ضيع كان نقمة، ولذا نشاهد في المجالس والشوارع والأسواق من يحمل هذه الأجهزة وتشغله عما جاء من أجله وأضرب لذلك مثالاً حينما تذهب إلى المسجد الحرام تجد أصنافا من الناس فأحدهم يطوف والآخر يصور، وآخر يصلي والآخر يأكل ويتحدث، فهل هم في ذلك سواء؟!.

الوقفة الثانية: مع الناشئة من الأبناء فهم مُقدِمون على انفتاح عجيب من هذه الوسائل التي أصبحت بالأيدي ليل نهار ولم يعد المنع والحجب مجديا كما في الأزمنة السالفة بل يحتاج الأمر إلى تربية ذاتية للناشئة وأن يغرس فيهم الفضائل، وأن يتم توجيههم بأن هذه الوسائل فيها الخير والشر وأنك محاسب على ذلك، فإن الأبناء إذا غرس فيهم هذه الأمور مع الدعاء لهم فإنه يكون بحفظ الله تعالى، ولذلك فإن الآباء يصعب أن يكونوا مع أبنائهم في كل وقت وأن يطلعوا على أحوالهم.

الوقفة الثالثة:استشعار أن هذه الوسائل نعمة عظيمة علينا فقد كان قبل عدة سنوات يتغرب الناس في أعمالهم عن أهليهم ولايجدون مايصلون به أرحامهم أو أن يعلموا عن أخبارهم، والآن أصبحت الأجهزة مع الصغير والكبير والغني والفقير، فنحمده سبحانه ونسأله أن يجعلها عونا لنا على طاعته وحجة لنا يوم نلقاه، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.
[/size]


قاضي محكمة الأحمر
عبدالعزيز بن أحمد السلامة
كاتب في صحيفة الأفلاج الإلكترونية
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم

التعليقات

التعليقات ( 1 )

  • #1
    بواسطة : عبدالله آل دحيم
    04-08-1433 11:56 مساءً
    مقال رائع يناقش واقعنا مع وسائل الاتصال

    بارك الله فيك وفي قلمك
التعليقات ( 1 )

  • #1
    بواسطة : عبدالله آل دحيم
    04-08-1433 11:56 مساءً
    مقال رائع يناقش واقعنا مع وسائل الاتصال

    بارك الله فيك وفي قلمك
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 12:38 مساءً الثلاثاء 16 صفر 1441 / 15 أكتوبر 2019.