• ×
  • تسجيل

حديث الاحد(محاولة سرقة جثمان الرسول صلى الله عليه وسلم)

 2  0  2.5K
حديث الأحد

محاولة سرقة جثمان رسول الله صلى الله عليه وسلم .

الملك العادل نور الدين محمود زنكي تولى الملك بالدولة الزنكية بالشام ومقر حكمة بدمشق ويتبع له مصر وبلاد الشام وبعضهم يعده الخليفة الراشد السادس كان ميلاده عام 511هـ الموافق 1118م ووفاته عام 569هـ الموافق 1174م وكان على مذهب أهل السنة والجماعة رحمه الله .
وفي عهده جرت محاولة سرقة جثمان الرسول صلى الله علية وسلم بتدبير من ملوك الروم حيث أرسل اثنين من النصارى من بلاد الأندلس إلى بلاد المغرب لتعلم العربية والدين الإسلامي ومن ثم سافرا إلى بلاد الحجاز على إنهما مسلمين من بلاد المغرب واستقر بهما الحال في غرفه بالمسجد النبوي قريب من حجرة عائشة رضي الله عنها والتي به قبر النبي صلى الله وعليه وسلم وأبو بكر وعمر بن الخطاب رضي الله عنهما واظهرا العبادة والزهد في الدنيا والانقطاع عن الناس وكانا في مساء كل يوم يخرجان الى مقبرة البقيع ويعودان للمسجد النبوي قبيل الغروب .
وفي احد أليالي رأى الملك نور الدين زنكي النبي صلى الله عليه وسلم في المنام وهو يأشر له على الرجلين ويقول له خلصني من هذين يا نور الدين فقام من النوم مذعوراً وعلى الفور جمع القضاة والوزراء وعرض عليهم الرؤيا واستشارهم في الأمر فقال احد وزراءه ان قبر الرسول صلى الله عليه وسلم يجري نبشه ولابد للسفر للمدينة المنورة على عجل قبل ان يصلا للقبر فجهز الملك الصالح نفسه للمسير للمدينة على وجه السرعة وتابعوا المسير اليها ليلاً ونهاراً حتى وصلوا المدينة خلال أيام قليله فبدأ الصالح بالصلاة في المسجد النبوي فضرب له سرادقاً كبير ودعا جميع أهل المدينة ليوزع عليهم اعطيات مالية وكان موظفين يوزعون الأموال على الناس وهو جالساً أمامهم يتعرف على الرجلين اللذين أراهما إياه رسول الله صلى الله عليه وسلم فانتهى جميع الناس ولم يرى الرجلين فقال للناس هل بقى احد لم يأخذ حقه من الأعطيات قالوا ابداً غير ان في المسجد النبوي رجلين لم يحظرا لان الدنيا ليست تهمهما ودائماً مشغولين بالعبادة فقط فقال نور الدين زنكي ادعوهما أني اريد السلام عليهما فحظرا فكانا هما الرجلين اللذين رآهما بالمنام فقال اقبضوا عليهما ولنذهب للاطلاع على سكنهما بالمسجد النبوي ووجد تحتها لوح يغطي الحفرة التي يعملان بها النفق للوصول إلى قبر الرسول صلى الله علية وسلم وكانا يذهبان بالتراب في شنطتين معهما ويرمونه في مقبر البقيع لئلا يغلق عليهما الغرفة .
فأمر بهما فقتلا . وحمى الله قبر الرسول صلى الله عليه وسلم .




كاتب صحيفة محافظة الافلاج

وقيان بن عمر اللحيان
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم

التعليقات

التعليقات ( 2 )

  • #1
    بواسطة : حسن
    04-11-1433 02:36 مساءً
    ارجوا تعديل اسم الكاتب في بوابة المقال من ويان إلى وقيان
  • #2
    بواسطة : ابو عبدالله
    04-11-1433 03:38 مساءً
    اللهم صلي على محمد وعلى اله وصحبه اجمعين , وبارك الله لنا في وجودك ولا حرمك الاجر ابا عمر

    والحمدلله على سلامتكم وجعل الله لكم دوام العافية مع حسن الطاعه , اللهم اميــــن
التعليقات ( 2 )

  • #1
    بواسطة : حسن
    04-11-1433 02:36 مساءً
    ارجوا تعديل اسم الكاتب في بوابة المقال من ويان إلى وقيان
  • #2
    بواسطة : ابو عبدالله
    04-11-1433 03:38 مساءً
    اللهم صلي على محمد وعلى اله وصحبه اجمعين , وبارك الله لنا في وجودك ولا حرمك الاجر ابا عمر

    والحمدلله على سلامتكم وجعل الله لكم دوام العافية مع حسن الطاعه , اللهم اميــــن
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 02:15 صباحًا الإثنين 15 صفر 1441 / 14 أكتوبر 2019.