• ×
  • تسجيل

إلى أحبابي الطلاب

بواسطة : كاتب
 0  0  1.5K
جعل هذه الدار دار إمتحان وبلاء وعمل , والآخرة دار جزاء وقرار إلى الأبد ... أما بعد :
أحبابي ,السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أولادنا يهمنا شأنهم ؛ ونفرح بإستقامتهم وفوزهم ونجاحهم في جميع المجالات ؛ وهم أمانة في أعناقنا سنسأل عنهم حفظناهم أم ضيعناهم ، قال تعالى (يأيها الذين آمنو قو أنفسكم وأهليكم نارا ...)ولعلنا نقف معهم في مناسبة يعيشونها هذه الأيام وهي الأمتحانات السنوية النهائية ، فهي من أثقل الأيام التي تمر بهم في هذه الحياة فنسأل الله لهم العون والتوفيق والنجاح ،
ومما يجب أن أشير إليه في هذه المقالة الموجزة مايلي :
1- أن مما يخفف هذه الرهبة قوة اليقين والتوكل على الله بعد فعل الأسباب المطلوبة شرعاً .
2- البعد عن كثرة السهر المقضي إلى الإعياء وعدم القدرة على التركيز أثناء الإجابة .
3- الحذر من تعاطي المنبهات أو المخدرات وذلك بهدف طرد النوم كما يظنون ولكنها البداية النكدة .
4-الحذر من الأشرار الذين يتصيدون في الماء العكر فيستغلون إغراء الشباب بأوهام كاذبة فيستغلون فترة الإمتحانات بأن تعاطي حبة مخدرة كفيل بالحيوية والنشاط ومن ثم النجاح في الإمتحان ، ومن هنا تبدأ المشكلة ويتلوث الأبرياء بأدواء الخبثاء ولربما تطور الأمر إلى أعظم من ذلك .
5-الحذر من الغش في الأمتحان ولو وجدت الفرصة لذلك ،وتذكر بأن الله يراك .

أخيراً : أن تكون هذة الإمتحانات الصغرى تذكرنا بالإمتحانات الأكبر وهناك لافرصة للمحاولة بعد الفشل ولا محيص للغش والتدليس ، لاواسطة ولا شفاعة إلا لمن أذن له الرحمن ورضي له قولاً .
فالنجاح هناك إلى الأبد والمستقر في جنات ونهر ، أما الخسران والعياذ بالله فخلود في النار إلى الأبد .

نسأل الله تعالى أن يحفظ أبنائنا وبناتنا وأن يسدد على طريق الخير خطاهم وأن يوفقهم في الدنيا والآخرة .
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

مدير المكتب التعاوني للدعوة والإرشاد وتوعية الجاليات بالهدار
الأستاذ / خلف ابن حسن آل وحيد
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 10:51 صباحًا السبت 20 صفر 1441 / 19 أكتوبر 2019.