• ×
  • تسجيل

( التنمية في الأفلاج تتجه إلى أين ؟؟)

بواسطة : سند السبيعي
 1  0  1.1K



للمرة الثالثة اكتب هنا عن التنمية والمواطن الأفلاجي .

ولا أدري لماذا قلمي يجبرني عن الكتابة في هذه المواضيع.

ولكن ما أدري عنه أن المواطنة الحقيقية هي ولاء وإنتماء ومسؤولية.

فالمواطن شريك أساسي وطرف أصيل في معادلة التنمية .

والدولة أنفقت المليارات في طرح مشاريع تنموية في جميع المدن.

والمال يحتاج ( وعي ) المواطن وإخلاص المسؤول لبلورة المشروع.

ووعي المواطن زاد بصورة واضحة في السنوات الأخيرة.

فأصبحت مجالسنا اليوم أشبه ما تكون بورش عمل .

ومادة الحديث وصلبه عن التنمية وجوانب القصور والحل .

وطريق التنمية يمر عبر الشراكة البناءه الإيجابية.

ومن حسن حظ الأفلاج أن (محافظها ) متعاون .

ويضع المصلحة العامة فوق كل اعتبار.

وشهادة للتاريخ هذا الرجل مثال رائع للمحافظ النموذجي.

جهوده ملموسة وواضحة للعيان كالشمس في رابعة النهار .

ومن هنا أنا كمواطن أفلاجي متفاءل أن المستقبل للأفلاج .

ثقة في الله أولا وصحة أركان معادلة التنمية ثانيا.

فعلى كل فرد أن يقوم بدوره ومسؤولياته لنبني وطنا أجمل .

فالولاء والإنتماء الحقيقي للوطن أن تساهم في الحل والتطبيق.

وأن تمارس مسؤولياتك بوضوح وشفافية .

فالمسؤول ( الواعي) و( الوطني ) من يستمع لصوت المواطن المخلص .

والمسؤول ( الفاسد ) من يتمنى أن لا يكون للمواطن صوت مسموع .

وهو من يعرقل التنمية برعايته للفساد تحت جنح الظلام .

ولكن بإذن الله واثق كما أسلفت سابقا أن المستقبل للوطن والمواطن.

اسأل الله أن يحفظ هذه البلاد ويحفظ قادتها .

ويتم علينا نعمة الأمن والأمان في بلد الخير والنماء .

سند بن عبدالله السبيعي

كاتب في صحيفة الأفلاج الإكترونية
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم

التعليقات

التعليقات ( 1 )

  • #1
    بواسطة : متعب بن خلف الناصر
    12-15-1434 09:53 مساءً
    وانعم واكرم بالزميل والصديق والمربي الفاضل والاستاذ المثقف ابا عبدالله زاملتك اكثر من ثمانية عشر سنة ما زالت ابتسامتك الجميلة وروحك الطيبة وحسن تعاملك لا تفارقني رغم مرور تلك السنون الكثيرة .
التعليقات ( 1 )

  • #1
    بواسطة : متعب بن خلف الناصر
    12-15-1434 09:53 مساءً
    وانعم واكرم بالزميل والصديق والمربي الفاضل والاستاذ المثقف ابا عبدالله زاملتك اكثر من ثمانية عشر سنة ما زالت ابتسامتك الجميلة وروحك الطيبة وحسن تعاملك لا تفارقني رغم مرور تلك السنون الكثيرة .
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 07:43 مساءً الإثنين 22 صفر 1441 / 21 أكتوبر 2019.