• ×
  • تسجيل

بعيداً عن التعصب الرياضي

بواسطة : الأفلاج
 0  0  2.2K
بعيداً عن التعصب الرياضي
إن المتتبع والمشاهد للحركة الرياضية السعودية يجد توفر عناصر النجاح والتطور من خلال الاهتمام المباشر الذي يوليه أمير الشباب صاحب السمو الأمير سلطان بن فهد الرئيس العام لرعاية الشباب ونائبه الأمير نواف بن فيصل حفظهم الله وهذا الاهتمام يجعل من الحركة الرياضية وسيلة لتنشئة أجيالاً مؤمنة قوية فكريا وبدنياً ومن هنا تبرز أهمية الإعلام لدينا ولعل وجود قناة رياضية متخصصة تؤكد الفهم الرفيع للقيادة الرياضية لتعكس التوجيهات التربوية ليكون الشباب في المستوى اللائق مظهراً وجوهراً ومن هنا يتأكد معنى الرياضة كتربية وثقافة تأكيد لروح الإسلام السمحة وهذا يفرض على وسائل إعلامنا الرياضي أن يرتقي بالكلمة ويتخذ الموضوعية ميزان عدلٍ يخاطب به العقول ويحترم فيه المتلقي وصولاً إلى نقد هادئ وبناء بعيداً عن التعصب وآثاره ونحن هنا نعيش واقعاً إعلامياً منوعاً بين أقلام رزينة موضوعية وأخرى هي إلى الارتجالية والتعصب اقرب ولكن يجدرُ بنا أن نختار الموضوعية والعقلانية لتدل علينا ونوصف بها وصولاً بالرياضة السعودية إلى الرقي والتقدم ونحن لانمانع من الميول ولكن نجد ونلاحظ أن التعصب الزائد للأندية واللاعبين قد طغى بشكل أوسع على تقديم مادة إعلامية جديدة للمتلقي
وختامًاً . أو د القول أن إعلامنا الرياضي بخير ولكن لابد من تطويره إلى الأفضل والابتعاد عن التعصب .
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 10:29 مساءً الخميس 8 ربيع الثاني 1441 / 5 ديسمبر 2019.