• ×
  • تسجيل

المجهر

بواسطة : راشد الهزاع
 1  0  180
الاهتمام الزائد لأي شخص يجعله تحت المجهر فيعيش أدق تفاصيل حياته ، تحت تلك العدسة لا تفر لا شاردة ولا واردة سواء بعين المحب أو المبغض

وكما هو " الند " تسليط العدسة المكبرة عليه يعيق التحرك ويشل جميع أعمالك في سماء الإبداع .
عندما يتلاشى التضخيم تتضح الرؤية وتستمتع بأي أمر ترغب بعمله .
كما يفعل الأب عند التركيز على الأطفال أثناء الضجيج واللعب في محتويات المنزل يشعر بأنهم يفعلون هذا الأمر قصداً لإزعاجه وتناسى أن الأطفال مايقومون به أمر طبيعي .

فكل أمر يأخذ منك جٌل اهتمامك فلن تبرح مكانك لكثرة التافتك ورمقك بالنظر بماذا عمل وماقدم وهل فاقني في مجالي أم لا ، حتى يضمحل رونقه وجمال إبداعه وهو لا يشعر .

قلد سرعة الغزال ودع التفاته الكثير .


راشد الهزاع

١٤٤٠/٢/٢٠هـ
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم

التعليقات

التعليقات ( 1 )

  • #1
    بواسطة : معيض العتيبي
    منذ 2 أسبوع 12:00 صباحًا
    ممتاز مقال في منتهى الروعة موفق خير
التعليقات ( 1 )

  • #1
    بواسطة : معيض العتيبي
    منذ 2 أسبوع 12:00 صباحًا
    ممتاز مقال في منتهى الروعة موفق خير
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 03:19 مساءً الجمعة 8 ربيع الأول 1440 / 16 نوفمبر 2018.