• ×
  • تسجيل

نبع الحنان

 0  0  458
نبع الحنان
لا أعلم كيف يستسيغ أحد ذكر أو نشر تلك القصة ويجعلها مجالا للضحك والسخرية أو التهكم من بساطة تفكير تلك الأم الغالية .
وبالرغم أني أظن أن القصة ليست بصحيحة إنما ذكرت ونشرت من باب الضحك .
لو لم يتكرر وصول تلك الرسالة لما كتبت عنها
( تفتيش نبع الحنان )
مفادها أنه يأتي متأخرا إلى البيت
وأمه تنتظره وبعد أن يدخل البيت تقول له أدخل الخيط في الإبرة وعلى هذه الحالة يوميا فسألها يوما
ما الذي تخيطينه كل يوم فقالت فقط أريد اختبارك هل أنت في عقلك أو تتعاطى المسكر !!؟
حقيقة عندما تأملت في حياة الصحابة والتابعين ومواقفهم في برهم وتعظيمهم لشأن الأم أخشى أن مثل ما ينشر اليوم من باب الضحك والسخرية هو من العقوق .
كيف بمن يخفض بصره ولا يرى وجه أمه خجلا وحياء !
كيف بذلك الذي لم يمد يده قبل أمه وهما على الأكل خوفا أن تصل يده لشيء وقعت عين أمه عليه !
كيف بأويس القرني التابعي الذي قال عنه صلى الله عليه وسلم، له والدة هو بها بر لو أقسم على الله لأبره فإن استطعت أن يستغفر لك فافعل !
ثم كيف ( بأمك ثم أمك ثم أمك )
وكيف بـ(الزم رجلها فثم الجنة ) !
ثم كيف بـ( واخفض لهما جناح الذل من الرحمة )
وقوله تعالى ( ولا تقل لهما أف ولا تنهرهما )
قد تظن أني ابتعدت عن الموضوع بل أنا في صلب الموضوع لا يمكن مع كل الآيات والأحاديث ومواقف الصحابة والتابعين والسلف مع أمهاتهم ثم نأتي بكلام وقصص فيها ضحك وسخرية عن تلك الأم الذي أعلى الله منزلتها .
ختاما يا حظ من عنده أم ..

خالد بن علي
٢٨ / ٥ / ١٤٤٠
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 04:48 مساءً الجمعة 21 شعبان 1440 / 26 أبريل 2019.