• ×
  • تسجيل

شاب "عشريني" يتبرَّع لوالده بكلْيته وينهي معاناته التي استمرت سنوات‎

 0  0  980
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
صحيفة الأفلاج الإلكترونيه : متابعة  
تبرَّع الشاب مديس علي البحيري القرني (29 عاماً) بكُلْيته لوالده الخمسيني المصاب بفشل كلوي استدعى قيامه بغسيل للكلى ثلاث مرات أسبوعياً، لعدَّة سنوات، مع استمرار معاناته وآلامه، وذلك رغم رفض الأب في البداية تخلي ابنه عن كُلْيته؛ خوفاً على حياته.

وخضع "مديس" لإجراء التحاليل اللازمة، بعد موافقة الأطباء بمستشفى مدينة الملك عبد العزيز الطبية بالحرس الوطني بالرياض، على إجراء العملية، ودخل الاثنان، الوالد والابن، غرفة العمليات والابن لا تسعه الفرحة؛ لقرب تحقُّق حلمه بشفاء والده، فيما يعتصر الألم قلب الأب على فلذة كبده، في حين ينتظر الأهل والأقارب نجاح العملية وشفاء الاثنين.

وبعد ساعات من الترقُّب والانتظار، خرج الطبيب من غرفة العمليات ليزفَّ خبر نجاح العملية الجراحية للأب وابنه، ويعمَّ الفرح والتكبير والتهليل أرجاء المستشفى، ويرسم الشاب "مديس" صورة عظيمةً في البِرِّ والإحسان للوالدين، حينما أبى إلا أن يتبرَّع بإحدى كُلْيتيه لوالده لينهي معاناته مع الغسيل والألم.

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 06:09 صباحًا الإثنين 24 محرم 1441 / 23 سبتمبر 2019.