• ×
  • تسجيل

محافظ الأفلاج الحلقة العلمية التي نفذتها جامعة نايف ذات أهمية خاصة.

 0  0  760
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
صحيفة الأفلاج الإلكترونية : متابعة  اختتمت صباح أمس بمقر جامعة نايف العربية للعلوم الأمنية بالرياض أعمال البرنامج التدريبي الخاص (القيادة الأمنية) الذي نظمته الجامعة بالتعاون مع إمارة منطقة الرياض، واستفاد منه محافظو المحافظات ال 20 التابعون إلى إمارة الرياض.

وقال المشاركون في كلمتهم التي ألقاها محافظ محافظة القويعية عبدالله بن محمد الربيعة إن هذا البرنامج التدريبي المهم حظي بهيئة علمية تضم نخبة من الخبراء في مجال الحلقة، منوهاً بالدور الذي تقوم به الجامعة لتدريب القياديين من مختلف الدول العربية.

وأوضح الدكتور جمعان رشيد بن رقوش رئيس جامعة نايف العربية، أن هذه الحلقة هي امتداد لتعاون بدأ منذ وقت مبكر مع إمارة منطقة الرياض، إذ نفذت الجامعة مناشط مماثلة خلال السنوات الماضية، مشيراً إلى أن هذه الحلقة ذات أهمية كبيرة في مضامينها تجاه أمن وسلامة المجتمع، وجاءت لتعزز هذه الشراكة الإستراتيجية. وأكد سعي الجامعة إلى تطوير أداء الكوادر العربية عن طريق تصميم وتنفيذ العديد من البرامج التدريبية المتخصصة التي تهدف إلى تنمية القدرات وتوسيع دائرة الإطلاع والمعرفة من خلال ما يطرح من موضوعات علمية وتبادل الآراء والخبرات، مواكبة لمتطلبات عصر العولمة والأزمات وسعياً إلى تكامل الأجهزة المعنية والتنسيق فيما بينها وضرورة وجود مركز مؤهل لإدارة الأزمة ووضع البرامج المختصة المناسبة التي تركز في قواعد علمية وإدارية للتصدي للازمات.

وأشاد المحافظون المشاركون في أعمال البرنامج العلمي بما تم تقديمه في الحلقة من أوراق علمية أثرت الجانب المعرفي، إضافة إلى الخبرات التي ستسهم في تطوير الأداء الإداري.

وأكد محافظ محافظة المجمعة سمو الأمير عبدالرحمن بن عبدالله بن فيصل آل سعود أن هذه البرامج التدريبية التي تنظمها الجامعة تصقل المهارات وتسهم في زيادة الحصيلة المعرفية للمشاركين. فيما أكد محافظ حوطة بني تميم خالد بن فهد أبونيان أن جامعة نايف العربية للعلوم الأمنية أضحت منارة سامقة بما تقدمه من خدمة للأمن والمجتمعات العربية وبما تقوم به من جهود لتطوير أداء الكوادر القيادية منذ تأسيسها.

وأوضح محافظ وادي الدواسر أحمد بن دخيل المنيفي، أن هذه اللقاءات التي تنظمها جامعة نايف لها أهمية قصوى خاصة في ما يتعلق بتبادل الأفكار والخبرات والمعرفة لرفع الأداء الإداري والأمني والمعرفي على أيدي نخبة من أميز الخبراء المتخصصين وهي تحقق زيادة ملحوظة في الفاعلية والكفاءة للمشاركين في أعمالها.

وأبدى محافظ المزاحمية عساف بن سيف العساف، أمله أن يتسع نطاق هذه البرامج العلمية التي تنفذها الجامعة لتشمل جميع المحافظات في المملكة، وأهمية إشراك قيادات القطاعات الأمنية لأن عملهم يكمل العمل الأمني للمحافظين، في حين أكد محافظ الأفلاج زيد بن محمد التميمي أن هذه الحلقة العلمية التي نفذتها جامعة نايف ذات أهمية خاصة.

وعن أهمية التواصل بين الجامعة والمحافظات أوضح محافظ الزلفي فيحان بن عبدالعزيز بن لبدة، أن حضور المحافظين ومشاركتهم هذه المناشط العلمية هو استمرار لتعاون قائم مع الجامعة ويشكل نقلة نوعية ذات أهمية قصوى في تطوير القدرات المعرفية والثقافية والمهارات العملية. يشار إلى أن الحلقة هدفت إلى التعريف بمهارات القيادة الأمنية الإبداعية والإستراتيجية وتمكين المشاركين من اتخاذ القرارات الأمنية الإستراتيجية في إدارة الأزمات وحالات الطوارئ والتعريف بعناصر الضبط الاجتماعي ودورها في تحقيق الأمن الشامل والتعريف بنظريات القيادة وتطبيقاتها على القيادة الأمنية، إضافة إلى التعريف بوسائل التواصل الاجتماعي وتأثيرها في سلوك المجتمعات.

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 05:09 مساءً الأحد 24 ذو الحجة 1440 / 25 أغسطس 2019.