• ×
  • تسجيل

المسؤولين في المحافظة في تحقيق "المخدرات والأختبارات"

 2  0  3.9K
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
صحيفة الأفلاج الإلكترونية : تقرير : خآلد الشريف  يعاني طلاب المدارس في المحافظة بعد الاختبارات النهائية من عدم وجود أماكن تحفظ أوقاتهم كالمنتزهات أو الأماكن الترفيهية
ودائماً في أيام الاختبارات ، ينشط مدمني المخدرات ويقومون ببيعها ، وهو ما يستعمله بعض الطلاب ، بحجة زيادة التركيز والمذاكرة والاستفادة من الوقت وهذه الحبوب التي يزعمون أنها منشطة ومنبهة ومسهرة تسببت في وفاة عدد كبيراً من أبناء الوطن
في البداية تحدث لـ "صحيفة الأفلاج الإلكترونية" محافظ الأفلاج الأستاذ زيد بن محمد آل حسين والذي اشاد بدور "صحيفة الأفلاج الإلكترونية" في ماتقوم به من نشر الأخبار والتقارير التي تهم في أبناء المجتمع الأفلاجي وقال إن نشاط مروجي المخدرات ايام الاختبارات وهذا ليس وليد اللحظة بل اعتاد المروجون هداهم الله الى جادة الصواب الى تكثيف نشاطهم في مثل هذه الفترة من كل عام وذلك للتغرير بأبنائنا الطلاب ويوهمونهم بان استخدام المخدرات تساعد على الاستيعاب والمذاكرة وهذا محظ افتراء وتغرير بابناءنا الطلاب بل انهاخطر عظيم وشرمستطير وانني هنا بصفتي مسؤل وبصفتي ولي امر احذر الطلبة من كل شيء يعرض عليهم من رفقاء سوء يوهمونهم باستخدام إي حبوب مهما كان نوعها ومهما امتدح مفعولها فهي دمارللعقل وللصحه بل عليه الاخلاص والاجتهادفي الجد والمثابره واخلاص النيه الصادقه مع الله ولن يخيب الله جهوده وانني من هذا المنبر اهيب بالأباء والأمهات بالحرص والمتابعة لأبنائهم وتهيئة الجو المناسب لهم كما أهيب برجال مكافحة المخدرات بتكثيف جهودهم لتضييق الخناق على المروجين والقبض عليهم لمنع خطرهم على ابنائنا كما اهيب بادارت التربية والتعليم بتكثيف التوعيه باضرارالمخدرات باستمرارلانهم امل الامه

وقال لـ "رئيس المجلس البلدي" الشيخ مرضي بن محمد آل حبشان لـ "صحيفة الأفلاج الإلكترونية" أن كلمتي للطلاب سوف أجعلها في وقفات يسيرة وهي
1_التوكل على الله سبحانه بعد المذاكرة والمراجعة .
2_تجنب الغش فهو يمحق بركة شهادتك وهو طريق البلداء ومسلك السفهاء .
3_ اﻻهتمام بوجبة اﻹفطار قبل اﻻختبار فهي تنشط الدماغ ﻻسترجاع المعلومات .
4_الدعاء واﻻستغفار عندما تصعب عليك مسألة .
5_الاعتناء بالكتاب بعد الخروج من اﻻختبار وعدم رميه في الطرقات وعلى أقل تقدير ينبغي عليك وضعه في صندوق الورق .
6_اﻻهتمام بالوقت .
7_ اﻻنتباه والحذر من الجلوس أوالركوب مع جلساء السوء .
وفقك الله أخي الطالب


وقال مدير التربية والتعليم في محافظة الأفلاج الأستاذ محمد الزايد كلمته لـ "صحيفة الأفلاج الإلكترونية" إن لدينا في التربية والتعليم في محافظة الأفلاج برامجاً وخطط تستهدف طلاب المدارس على مستوى المحافظة لمحاربة المخدرات وقد أثمرت ولله الحمد مثل هذه البرامج وتتفاعل مدارس المحافظة مع اليوم العالمي لمكافحة المخدرات وتقام بها برامج ومسابقات بهذه المناسبة وأن المنزل والمدرسة والمتابعة هي الطريق الصحيح في الحفاظ على جيل واعي بعيداً عن جلساء السوء ..


من جانبة قال رئيس قسم التوجية والأرشاد بإدارة التربية والتعليم الأستاذ خالد بن عبدالرحمن المحيميد لـ "صحيفة الأفلاج الإلكترونية"في مثل هذه الأيام العصيبة أيام الامتحانات تستنفر وتضاعف فيه الجهود على مستوى المجتمع بأكمله ، وتتولى الأسرة المسؤولية الأعظمى في تلك الأيام متابعة ورعاية قلقاً وتوتراً في سبيل تحقيق الامتحان الآمن والنجاح المتميز لابنائهم ويخرج في هذا الأثناء فئة من بني جلدتنا أشبه ما يكونوا خفافيشاً مدعومة بدنو نفس وضعف دين ودعم شيطان تستهدف فئة غالية من أبنائنا الطلاب تحاول اصطيادهم واستغلال ما هم فيه الحاجة إلى المذاكرة والاستذكار بدعايات مزيفة ، وأقاويل باطلة فأوقعوا البعض منهم من ضعاف الهمة والنفس والدين في براثن المخدرات وأداة الهدم بحجة مساعدتهم على الاستذكار والنجاح والتفوق ، وهذا والله ثم والله إنه كذب وتزييف وافتراء ، وتضيع لمستقبلهم وطموحاتهم وتضليل لعقولهم .
فالمخدرات قتل وتشريد وتضييع وهتك وجنون ومجون وكل ما تحمله معاني الهدم والضياع ولو لم يحصل من هذه الآفة المدمرة إلاّ أن من يقع فيها تتبدل حياته سلباً وضياعاً وقلقاً وإيذاءاً للمجتمع بمختلف أقسامه ومسؤولياته وتبعد المتعاطين عن شيم المروءة والعقل والتعقل بالسرقة والسطو والحيل بل قد يلجأون إلى بيع أغلى ما يملكون من أماناتهم وأعراضهم ويتعاملون مع أهلهم وأصحابهم وذويهم بالنصب والإفتراء والكذب للحصول على المخدر ، إضافة إلى الحصول على أسوأ ما هو متوقع من النتائج التحصليلية والدراسية .
فأقول من هذا المنبر أبناؤنا أغلى ثروة نملكها وأعظم كنز فمن أوجب الواجبات المحافظة عليهم واحتضانهم ، وألاّ تأخذنا الرافة والرحمة بمن يعبث بأبنائنا أو يحاول المساس بهم وهذه مسؤوليتنا جميعاً ويتمركز دور شعبة المكافحة في بذل الجهد أكثر ، فهؤلاء آفة والآفة تستحق البتر وعدم العيش في أرض الوطن فهيا بنا نوحّد الصف لحماية فلذات أكبادنا من هاوية الهلاك ، ودعاة الفساد والتضييع ، وعلى الآباء والمربين المتابعة الجادة والرقابة لأبنائهم والحذر ثم الحذر لمن يريد النيل منهم بأقسى معاني القمع


وأعترف أحد المروجين التائبين لـ "صحيفة الأفلاج الإلكترونية رمز لأسمة بــ "م.ن.ف" أن أثار المخدرات لاتزال واضحة علي منذ سنوات بعد التوبة وإتخاذ الطريق المستقيم طريقاً جديدياً لي بفضل الله ثم بفضل علاجي منها على حساب الدولة وفقها الله وحفظها وأمد الله في عمر سيدي خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهدة الأمين وإن البداية كانت في أيام الإختبارات قبل 10 سنوات حيث كنت شاباً صغيراص أن ذاك وكان زملائي يتجمعون في منزل أحدهم وتتم مراجعة الدروس والصحيح هي خلاف ذلك شرب دخان ثم حبة حتى وصلت مرحلة الإدمان الحقيقي

وقال لـ "صحيفة الأفلاج الإلكترونية" مدير مكافحة المخدرات المقدم نجر الحنتوشي إن هذه السموم التي يروجون لها في هذه الأيام ، يستعملها بعض طلابنا وأبنائنا ، بزعم الحصول على النجاح ، وما هي إلا أول خطوة للفشل والضياع والانحراف .إن مشكلة تعاطي الكبتاجون وغيرها من الحبوب المنشطة قد أصبحت من أخطر المشاكل الصحية والاجتماعية وإننا في جهاز مكافحة المخدرات نسعى بكل جهد وقوة في محاربة مروجيها للقضاء عليهم بإذن الله


من جانبه أوضح خطيب جامع المغيرة بن شعبة بمحافظة الأفلاج الشيخ حبشان الحبشان وقال ( ممَّا يسوءُنا قيام بعض الطلاَّب بالتجمْهر في بعض الشَّوارع، وعند بعض المحلاَّت والبوفيات، ويبدر منهم تصرُّفات تُزْعِج أهل الحيِّ والمارَّة، وت?صرِف جهودُ بعض رجال الأمن لمتابعتها، قد تقول: ليس لي يدٌ في هذا العمل ولست ممَّن يمارسه، لكن الصواب أنَّ لك دورًا فيه؛ فمن يفعل هذا مراهقٌ ينتظِر منك المدْح والثَّناء والتَّصفيق لهذا العمل؛ فلو وجد منك نقيضَ قصدِه، فوجد منك النُّصْح والعتب لَما فعل هذا، لو لم تتجمْهَر أنت وبعض زملائِك من الطلاب، لَما وجد هذا العمل.

واعلم أنَّ بعض مَن يمارس هذا الاستعراض والتفحيط لديه مقاصدُ منحرفةٌ قد تكون أنت هدفَها فتنبَّه لذلك.

أخي ولي الأمر: بقاء الأولاد عند المدرسة وتأخُّرك في أخْذِهم من المدرسة يشغل جهات عدَّة، وربَّما تعرَّضوا لما لا تريده ولا ترضاه؛ فبادر بأخذِهِم.

الوقت الذي يلي خروج الطلاب والطَّالبات من مدارِسِهم إلى صلاة الظهر وقتٌ قد يكون له أثر سيئ على أخلاقِهِم؛ فلا بدَّ من العناية بهذا الوقْت ومعرفة كيف يُقْضى.

أخي ولي الأمر: السَّهر لِلمذاكَرة إلى وقتٍ متأخِّر من اللَّيل قد يكون فيه مضرَّة على أوْلادِك، فأنت أعْلَم بِهِم؛ فإن كانوا يُذاكِرونَ في البيْت أو مع مجموعة موثوقةٍ فحسن، وإلاَّ فلا بدَّ من العناية بِهذا الأمر، فضِعاف النُّفوس ممَّن باعوا أنفُسَهم للشَّيطان ينشطون في أيَّام الاختبارات، ويحاولون أن يحتكُّوا بالطلاب بزعم إعطائِهم ما يساعدهم على الدراسة، وهذه في الغالب نهاية الشابِّ، فإذا سقط الطالب في حبائِلهم وبدأ يتعاطى الحبوب المنشِّطة وغيرها، ضاع وأضاع غيره، بسقوطه في أوحال المخدرات إن لم يتداركه الله






التعليقات

التعليقات ( 1 )

  • #1
    بواسطة : شليويح الدوسري
    03-05-1435 07:05 مساءً
    كل ما كتب في هذا التقرير يستحق القراءة و النشر أكثر من مرة ....،،،،
    نسأل الله أن يحفظ هذا الوطن و أبناءه من كل مكروه
    الاهتمام بالأبناء و ملاحظتهم في المرحلة العمرية من12-18 ففي هذه المرحلة لا يعي كثير من الشباب الأخطار المستقبلية و معرفة الناس و التفريق بينهم بشكل جيد.........
    المخدرات حرمها الله سبحانه و أتفق أكثر دول العالم على محاربتها....
    مجتمع المخدرات مجتمع فاشل في كل مكان فكيف بأفرادها...
    محاربة الفاسد الذي يروج المخدرات مسؤولية المجتمع قبل أن يكون مسؤولية رجال الأمن و الجمارك.....
    نحمد الله نحن مجتمع مسلم و المسكرات و المخدرات محرمة علينا فهي دخيلة على مجتمعنا و من سلاح الأعداء الباطنة يجب التوعية عنها في الإعلام على مدار العام و محاربتها و ليس أيام الاختبارات فقط
التعليقات ( 1 )

  • #1
    بواسطة : شليويح الدوسري
    03-05-1435 07:05 مساءً
    كل ما كتب في هذا التقرير يستحق القراءة و النشر أكثر من مرة ....،،،،
    نسأل الله أن يحفظ هذا الوطن و أبناءه من كل مكروه
    الاهتمام بالأبناء و ملاحظتهم في المرحلة العمرية من12-18 ففي هذه المرحلة لا يعي كثير من الشباب الأخطار المستقبلية و معرفة الناس و التفريق بينهم بشكل جيد.........
    المخدرات حرمها الله سبحانه و أتفق أكثر دول العالم على محاربتها....
    مجتمع المخدرات مجتمع فاشل في كل مكان فكيف بأفرادها...
    محاربة الفاسد الذي يروج المخدرات مسؤولية المجتمع قبل أن يكون مسؤولية رجال الأمن و الجمارك.....
    نحمد الله نحن مجتمع مسلم و المسكرات و المخدرات محرمة علينا فهي دخيلة على مجتمعنا و من سلاح الأعداء الباطنة يجب التوعية عنها في الإعلام على مدار العام و محاربتها و ليس أيام الاختبارات فقط
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 08:55 مساءً الأربعاء 24 صفر 1441 / 23 أكتوبر 2019.