• ×
  • تسجيل

الذكرى الخامسة لنجاة "محمد بن نايف" تُفشل مخططات "القاعدة"

 1  0  797
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
صحيفة الأفلاج الإلكترونية : متابعات أمنية  : تلقت "القاعدة" ضربة موجعة أمس في الذكرى الخامسة لنجاة وزير الداخلية السعودي الأمير محمد بن نايف، من محاولة اغتياله، التي خطط لها تنظيم القاعدة في عام 1430هـ.

وتمثل تلك الذكرى أكبر صفعة تلقاها تنظيم القاعدة، وفشل خططهم ومحاولاتهم، وأمس حاولت عناصر تنظيم القاعدة الانتصار في تلك الذكرى، إلا أن الفشل كان مصاحباً لهم ومحيطاً بأعمالهم، حيث استطاع رجال الأمن التصدي لهجوم العناصر الستة، عبر منفذ الوديعة، لتعطر دماء الشهداء ظهر يوم أمس صحراء الوديعة، ثم تولى زملاؤهم من رجال الأمن قتل ثلاثة من أولئك العناصر، وإصابة الرابعة، وتفجير اثنين آخرين أنفسهما.

ولايزال "جنرال الحرب على الإرهاب"، وهو اللقب الذي وصفت به شبكة MSNBC الأمريكية وزير الداخلية السعودي، يفشل مخططات القاعدة، وينغص معيشتهم، فكل مخططاتهم كانت نهايتها الفشل والموت لعناصرها الذين كان مصيرهم السجون أو الموت بنار رجال الأمن.

ويرى خبراء ومحللون أن المحاولة الفاشلة لاغتيال الأمير محمد بن نايف قبل خمسة أعوام، كانت ضربة قوية وموجعة لتنظيم القاعدة الذي يحمل اسم "قاعدة الجهاد في اليمن"، وهذه الضربة لم تأت جزافا ولم تكن مجرد صدفة، بل إنها تأكيد على فشل التنظيم في تحقيق طموحاته والوصول إلى رموز أمنية كبيرة، ما جعل تنظيم القاعدة يسعى إلى إشاعة الخوف والتهديد بشن عمليات تخريبية جديدة داخل المملكة.

وكانت محاولتهم أمس للوصول إلى مبنى مباحث شرورة، فأجهز رجال الأمن على عدد من عناصرهم، واختار آخرون الموت بتفجير أنفسهم، وكل ذلك يعود إلى طوق الحماية الأمنية من خطط القاعدة، وأي تحرك يمس أمن الوطن: ممتلكات وأفكاراً.

ويوماً بعد يوم يتصدى رجال الأمن ويكشفون مخططات تلك الفئة، التي يرافقها الارتباك الذي يحكم هذا التنظيم الذي يحمل في أفكاره وأدبياته أجندة سياسية مصيرها الفشل والزوال، وليس لها مؤيدون إلا عند أولئك المرضى من المتطرفين والخارجين عن الإسلام وقيمه وتعاليمه التي تدعو إلى التسامح والحوار.

إن الفشل الذريع لتنظيم القاعدة يجعله يسعى إلى البحث عن مكتسبات وتحقيق أهداف ومآرب لن تتحقق في ظل العناية الإلهية، وفي وجود القوة الأمنية السعودية القادرة على مواجهة المتطرفين والجهاديين من خلال رجال أمن أقوياء ومخلصين للقيادة التي يمثلها خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز، ومجتمع متماسك ومخلص وأمين لهذه القيادة وهذا الوطن.

التعليقات

التعليقات ( 1 )

  • #1
    بواسطة : راشـــد
    09-09-1435 11:56 صباحًا
    الحمدالله على السلامة ونسأل الله ان يرحم من توفى من رجال الامن وان يدخلهم الجنة
    اللهم احفظ بلادنا وبلاد المسلمين من كل شر ومكروه واللهم من اراد بالاسلام والمسلمين سوء فأشغلة في نفسه ورد كيدة في نحره وأجعل تدبيره تدميرا له يارب العالمين
    واللهم احفظ حكامنا وولاة أمرنا وسددهم وخذ بأيديهم إلى الحق والصواب
التعليقات ( 1 )

  • #1
    بواسطة : راشـــد
    09-09-1435 11:56 صباحًا
    الحمدالله على السلامة ونسأل الله ان يرحم من توفى من رجال الامن وان يدخلهم الجنة
    اللهم احفظ بلادنا وبلاد المسلمين من كل شر ومكروه واللهم من اراد بالاسلام والمسلمين سوء فأشغلة في نفسه ورد كيدة في نحره وأجعل تدبيره تدميرا له يارب العالمين
    واللهم احفظ حكامنا وولاة أمرنا وسددهم وخذ بأيديهم إلى الحق والصواب
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 02:34 صباحًا الثلاثاء 19 ذو الحجة 1440 / 20 أغسطس 2019.