• ×
  • تسجيل

بالصور ...محافظ الأفلاج يستقبل المبايعين من طلاب ومنسوبي التعليم

يتقدمهم مدير التربية والتعليم

 0  0  1.4K
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
صحيفة الأفلاج الإلكترونية : مسلّم الهواملة استقبل محافظ الأفلاج الأستاذ زيد بن محمد آل حسين صباح اليوم وفدا من منسوبي وطلاب تعليم الأفلاج ، تقدمهم مدير التربية والتعليم في المحافظة الأستاذ محمد بن مبارك الزايد ومشرف النشاط الطلابي الأستاذ ناصر الذيبان ، وذلك من أجل تأدية واجب العزاء في فقيد الوطن خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود رحمه الله ، وقدم الزايد خلالها نيابة عن كافة منسوبي ومنسوبات وطلاب وطالبات تعليم الأفلاج خالص التعازي وصادق المواساة لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ولصاحب السمو الملكي الأمير مقرن بن عبد العزيز ولي العهد الأمين نائب رئيس مجلس الوزراء ولصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبد العزيز ولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية في وفاة فقيد الوطن والأمتين العربية والإسلامية خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبد العزيز أسكنه الله الفردوس الأعلى من الجنة ، كما أعلن الزايد اصالة عن نفسه ونيابة عن منسوبي ومنسوبات التعليم بالمحافظة مبايعة الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ملكا للبلاد وسمو الأمير مقرن ولي للعهد ولصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبد العزيز ولي لي العهد .
وأشار الزايد أن هذا البلاد المباركة تحظى بقيادة رشيدة استمدت دستورها من القرآن والسنة منذ عهد المؤسس الملك عبد العزيز آل سعود رحمه الله وسار على نهجه جميع أبنائه الكرام ، مستشهدا بإنتقال السلطة من ملك إنسانية إلى ملك حكيم تميز بالحنكة والعدل ، وأضاف إن مبايعة الصغير والكبير من أبناء الشعب لهو أكبر دليل على تلاحم وترابط بين الملك وشعبه ، كما تطرق الزايد لمنجزات الملك الراحل وما حظي به التعليم في عهده ، معبرا على ما تعيشه المملكة من أمن وأمان ، ومؤكداً على أن هذا الأمن والاستقرار يجب على كل فرد منا الحفاظ عليه بحمدالله على هذه النعمة أولاً وتكاتف الجميع واستشعار كل فرد منا بأنه المسؤول الأول ، بعدها قام العديد من الطلاب بتقديم واجب العزاء ومبايعة الملك سلمان ونائبه .
من جانبه قدم آل حسين شكره لمنسوبي تعليم الأفلاج على هذه المبادرة غير مستغربة، سائلاً الله أن يتغمد فقيد الوطن والأمة بالرحمة والمغفرة، وأن يوفق خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان وولي عهده الأمين وولي ولي العهد، مشيداً في الوقت نفسه بما تزخر به المملكة في عهد حكامها الميامين من تقدم وازدهار ، وهذا بفضل من الله ثم من القيادة الرشيدة التي ألقت على عاتقها العمل والتفاني لخدمة دينها وشعبها في جميع النواحي الاقتصادية والتعليمية والتنموية ، مذكرا بمنجزات الملك الراحل ومشيداً بملك سلمان وما يتميز به من حكمة وحنكة وبعد النظر ، وحث آل حسين الجميع على التمسك بكتاب الله والسنة والعمل على التكاتف والتلاحم مع القيادة في السمع والطاعة وعدم الانصياع للإشاعات التي يروجها الحاقدون لهذه البلاد عبر مواقع التواصل الاجتماعي والقنوات المعادية ، مؤكداً على أن هذه البلاد في عهد قيادتنا الرشيدة تعيش في أمن وأمان ، كما يجب علينا جميعاً تثمين ذلك بالتكاتف والالتفاف مع قيادتنا وأن يستشعر كل فرد من أبناء هذا الشعب الوفي أنه هو رجل الأمن ، سائلاً الله عز وجل أن يوفق الملك سلمان ونائبيه ويعينهم على حمل الأمانة وأن يحفظ بلادنا من كل مكروه .

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 03:52 مساءً السبت 16 ذو الحجة 1440 / 17 أغسطس 2019.