• ×
  • تسجيل

السعودية تنتصر .. وإيران “تسحب” على الحوثيين!

 0  0  921
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
صحيفة اﻷفلاج اﻹلكترونية : متابعات بعد قرار خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز بإنطلاق عملية “عاصفة الحزم” العسكرية لانقاذ الشعب اليمني الشقيق من “ميليشيات الحوثي” المدعومة من إيران ، تبدّلت لغة الخطاب في طهران مؤخرا، فبعد أن اطلق مرشدهم الأعلى خامنئي صراخه المعتاد ضد السعودية الأسبوع الماضي.

تغيرت اللعبة اليوم بعد انتصار الديبلوماسية السعودية في مجلس الأمن، حيث أقر مجلس الأمن الدولي مشروع قرار خليجي تحت الفصل السابع يطالب الحوثيين في اليمن بالانسحاب ووقف العنف مع فرض عقوبات عليهم، بأغلبية 14 صوتاً مع امتناع دولة واحدة هي روسيا.

ويستهدف القرار زعيم الحوثيين عبد الملك الحوثي ونجل الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح، أحمد، عبر إدراجهم على لائحة عقوبات تشمل مسؤولين آخرين، مما يعني منعهم من السفر وتجميد ممتلكاتهم.

رضخت طهران اليوم وخرج وزير الخارجية الإيراني ليدلي بتصريحات فيها الكثير من الاستسلام والرضوخ للأمر الواقع والاعتراف بخسارتهم وحليفيهما جيش المخلوع علي عبدالله صالح وميليشيات الحوثي في معركة “عاصفة الحزم”.

حيث قال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف اليوم الأربعاء إن طهران ستستخدم كل نفوذها في المنطقة واليمن للتوسط في اتفاق سلام باليمن من أجل إنهاء الضربات الجوية التي تقودها السعودية على الحوثيين المتحالفين مع طهران.
وقال ظريف للصحفيين في لشبونة “نحن قوة رئيسية بالمنطقة ولدينا علاقات بكل الجماعات في مختلف الدول وسوف نستخدم هذا لجمع الكل على طاولة المفاوضات”.
وأضاف أن جهود إحلال السلام في اليمن يجب أن “تبدأ بمقدمة سليمة وهي أننا بحاجة إلى إنهاء القصف وسفك الدماء ومنع القاعدة من الاستفادة من هذا الوضع البغيض”.

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 01:32 صباحًا الثلاثاء 19 ذو الحجة 1440 / 20 أغسطس 2019.