• ×
  • تسجيل

سيادة و ريادة

بواسطة : /
 0  0  414
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
صحيفة الأفلاج الإلكترونية : مقال للكاتب كليفيخ آل مبارك ..
دويلات صغيرة مُعادية .
سخّرت أموالها وإعلامها ضدنا .
أقلام مأجورة تدفق سمومها .
كلاب مسعورة تُرمى لها العظام .
قنوات وحسابات حاقدة .
إثارة الفتن من أولويات أهدافها .
تفريق لحمتنا من أهم مقاصدها .

مكانة المملكة العربية السعودية المتقدمة بين دول العالم العظمى وأدوارها المؤثرة في العالم سياسياً واقتصادياً ، ومشاريع التنمية الجبارة التي يُعلن عن تدشينها وإنجازها في فترات متقاربة تستفزهم دائماً يتذوقون مرارة القهر ويمارسون أدوار الكراهية و الحقد والحسد على ما تتمتع به بلادنا من سيادة وريادة وتقدم ، وأكبر ما يثيرهم ويكدر عليهم مضاجعهم هو تلاحم القيادة والشعب وتماسك اللحمة الوطنية .

دائماً الفشل يكون مصيراً لمشاريعهم العدوانية الخبيثة ، يخططون و ينبحون وقوافل الخير والتنمية والتطور والازدهار تسير في طرق النجاح والتقدم . بإشراف و توجيه قيادة حكيمة رشيدة ، وبسواعد أبناء وبنات الوطن الذين نذروا أنفسهم لخدمة دينهم ومن ثم مليكهم ووطنهم .

سوف بإذن الله تعالى تبقى المملكة العربية السعودية بلاد الحرمين الشريفين مهبط الوحي وقبلة المسلمين ومقصدهم . صاحبة سيادة وريادة عالمية . وسوف تستمر مسيرة النهضة في كافة المجالات . ويبقى حقد وكيد الأعداء في صدروهم وقلوبهم حتى يقتلهم .

ودمتم سالمين ،،،،،،،

بقلم كليفيخ عرنون آل مبارك
الكاتب بصحيفة الأفلاج الإلكترونية

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 10:31 مساءً الإثنين 11 شوال 1439 / 25 يونيو 2018.