• ×
  • تسجيل

بطء التعلم ما له وما عليه ( 1 )

بواسطة : /
 0  0  562
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
صحيفة الأفلاج الإلكترونية : مقال - مسفر الهزاع .
الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لانبي بعده،،،
إنه لشرف لي أن أنضم إلى كُـتّـاب هذه الصحيفة المميزة ، راجيا الله أن أسهم بما فيه تطوير وارتقاء هذه الصحيفة ، ويسرني أن أبدأ الكتابة في موضوع يهم الأسرة والمجتمع التعليمي والمجتمع بشكل عام ، علما أن هناك عدم وضوح في الرؤيا حوله وهناك خلط بينه وبين مصطلحات أخرى مشابهة له ألا وهو ( بطء التعلم لدى الأطفال ) وسأسعى من خلال طرح سلسلة من المقالات عنه لتوضيح مفهومه وأسبابه وما هو دور المدرسة والأسرة وكيفية التعامل مع الطفل بطيء التعلم، فأقول مستعينا بالله
إن مفهوم بطء التعلم يتلخص في عدم قدرة الطفل على مجاراة أقرانه في الصف فيما يتعلق بالتحصيل الدراسي ويكون عادة لديه ضعف دراسي عام في أغلب المواد أو كلها ، وهناك خلط بينه وبين مفهوم صعوبة التعلم والتأخر الدراسي ، فبطء التعلم يكون لدى الطفل ضعف في أغلب المواد لأسباب تتعلق بالقدرات العقلية للطفل ، أما صعوبة التعلم فيكون لدى الطفل ضعف في مادة دراسية أو مادتين فقط ، كما أن التأخر الدراسي يكون في أغلب المواد ولكن السبب مختلف فعادة سبب التأخر الدراسي الإهمال من قبل الأسرة أو المدرسة ، ويمكن للطفل مع توفر الرعاية والمتابعة المناسبتين الرفع من مستواه الدراسي ، أما الطفل بطيء التعلم فتحسنه محدود وعادة يتم مراعاته في التكاليف والواجبات حتى يتجاوز المرحلة المتوسطة أو الثانوية ومن ثم يوجه للمعاهد أو الكليات المهنية لأنها عادة تناسب قدراته فهو يبدع في إتقان الأعمال المهنية أكثر من الأمور التي تتطلب الحفظ ، ولي عودة في مقال آخر بإذن الله أوضح فيه أسباب بطء التعلم وأدوار أصحاب العلاقة ، تمنياتي لكم بيوم سعيد وعمر مديد ، دمتم بخير،،،

بقلم مسفر بن فهد الهزاع
كاتب بصحيفة الأفلاج الإلكترونية
الثلاثاء 1439/7/3هـ

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 10:08 مساءً الإثنين 6 صفر 1440 / 15 أكتوبر 2018.