• ×
  • تسجيل

جوياً وارضياً الدفاع المدني بالافلاج ينقذ اكثرمن46 محتجزاً

بمتابعة سمو أمير منطقة الرياض وسمو نائبة و كبار في السن للــجزيـــرة 30 عاما لم تدخل السيول هجرة ليلى

 1  0  1.7K
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
صحيفة الأفلاج الإلكترونية : الافلاج متابعة سليمان الغوينم :  
الحمادي للجزيرة 56 حالة احتجاز أنقذها مدني منطقة الرياض أمس الأول

أوضح الناطق الإعلامي للدفاع المدني في منطقة الرياض النقيب محمد الحمادي " للجزيرة " أن فرق الدفاع المدني تمكنت من انقاد 46 حالة احتجاز نتيجة سيول بمحافظة الأفلاج مساء يوم أمس الاول وذلك بعد أن سالت الأودية والشعاب إثر أمطار غزيرة على المنطقة. منهم 6عن طريق الطيران والبقية تم إنقاذهم عن طريق الفرق الأرضية , حيث كان أكثرية المحتجزين بإمكان تجمع المياه وكانت هناك مركبات كانت عالقة في مواقع طينية, حيث تم دعم إدارة الدفاع المدني بالأفلاج بقوة بشريه واليات إنقاذ من مديرية الدفاع المدني بمنطقة الرياض , حيث عقدت اللجنة الفورية بالدفاع المدني بالافلاج امس الأول وقامت بإيجاد حلول سريعة لما تعرضت له اثر السيول الي اشتاحت المحافظة , وكان عمليات الإنقاذ بمتابعة سمو أمير منطقة الرياض ونائبة ومدير معالي الدفاع المدني , وقد تواجد للإشراف ميدانياً مدير الدفاع المدني بمنطقة الرياض اللواء عابد بن مطر الصخيري
كما أوضح الناطق الإعلامي النقيب محمد الحمادي بان الدفاع المدني بحوطة بني تميم تم إنقاذ 3 حالات احتجاز جراء السيول إحداها عائلة مكونه من 4 أشخاص وكما أنقذ الدفاع المدني بمحافظة عفيف شخص محتجز جراء سيول وحالتين احتجاز في شعيب الطوقي شمال مدينة الرياض
وهذا سبق أن حذر الدفاع المدني عبر وسائل الأعلام المختلفة عدم القرب من أماكن تجمع السيول الخطرة خاصةً أثناء هطول الأمطار

ويذكر عدد من كبار السن للجزيرة بأن أخر مره سال على أثر الأمطار وادي سحاب قبل عشرون عاماً أو ثلاثين عاماً حيث لم تدخل السيول ليلى منذ ذلك الحين وقد طال ضرر السيول المحلات التجارية وشبوك الأغنام ونفوق عدد كبير من الأغنام في مزرعة أحد المواطنين وتعطل الطرقات السريعة والفرعية اثر السيول , وذالك نتيجة استمرت الأمطار أكثر من عشرين ساعة ، وسالت جراء تلك الأمطار أودية كل من الأحمر والهدار وحراضة وستارة والغيل ووادي شطاب ولا زالت الاوديه في حالة الجريان..حيث سارعت أمن الطرق بالتواجد حول أماكن تجمع المياه بهدف تنبيه المسافرين، بينما عانت مدينة ليلى من تجمع المياه في بعض شوارعها نتيجة كمية الأمطار التي هطلت عليها .وقد قام سعادة محافظ الأفلاج الأستاذ زيد الحسين صباح أمس الجمعة من مشاهدت أماكن وأضرار السيول من فوق طائرة تابعه للدفاع المدني ويرافقه عدد من ظباط مدني الأفلاج .

وحذرت إدارة الدفاع المدني جميع المواطنين والمقيمين من التعرض لأخطار الأمطار والسيول خاصة في هذه الأيام التي تشهد كثافة في الأمطار مع دخول فصل الشتاء وتؤدي لسيول جارفة، حيث أن خطورة تجمع مياه الأمطار في البرك والمستنقعات والأودية والدخول إليها بالسيارات أو السباحة يؤدي إلى خطورة الانجراف أو السقوط وصعوبة الخروج والغرق المؤدي إلى الوفاة لا قدر الله، ونوه الدفاع المدني على الآباء والأمهات ضرورة الانتباه لأبنائهم عند الخروج إلى الأماكن البرية والمنتزهات خشية سقوطهم في البرك والمستنقعات والسدود ومجاري الأودية ومراقبتهم بشكل دائم ومحاولة الابتعاد عن مثل هذه الأماكن الخطيرة والتنزه في الأماكن الآمنة التي يمكن الخروج منها عند هطول الأمطار والسيول بيسر وسهولة ,.

- - - - - - - - - - - - - - - - -
تم إضافة المرفق التالي :
74273.jpg

التعليقات

التعليقات ( 1 )

  • #1
    بواسطة : افلاجي
    01-17-1434 07:22 صباحًا
    الحمد لله على هذا الرجع الطيب
التعليقات ( 1 )

  • #1
    بواسطة : افلاجي
    01-17-1434 07:22 صباحًا
    الحمد لله على هذا الرجع الطيب
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 03:24 صباحًا الأربعاء 14 ربيع الثاني 1441 / 11 ديسمبر 2019.