• ×
  • تسجيل

الشهري: وزارة التجارة تبارك دخول السلع المقلدة

 0  0  632
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
صحيفة الأفلاج الإلكترونية:متابعات أصبحت سلامة المواطن من آخر اهتمامات وزارة التجارة , وكل ما يقال في اللقاءات ما هو إلا مجرد تلميع لواقع سيئ يعلمه الجميع. بهذه العبارة بدأ المواطن أحمد الشهري حديثه طارحاً همومه عبر هذه الزاوية حيث يقول للأسف لا تكاد تجد في متاجرنا قطعاً أصلية وإن وجدت فهي باهظة الثمن ونحن لا نتكلم هنا عن المواد التكميلية بل عن أجهزة ومواد أساسية نستخدمها في حياتنا اليومية كالأجهزة الكهربائية والمقابس ونحوها.
ويضيف أحمد قائلاً ما دفعني للحديث عن هذه المأساة هو ما حدث لمنزل جاري الذي تسكنه أرملة مع أطفالها حيث احترقت توصيلة الكهرباء وأحرقت الأثاث وعند سؤالنا عن أسباب الحريق قالت لقد غيرت هذه التوصيلة أكثر من ثلاث مرات وكل مرة يقول لي البائع إن هذا النوع من أفضل الأنواع وأتفاجأ باحتراقها وتلفها !
ويضيف قائلاً هذا الحدث قادني لأني أتذكر قصة أخرى حصلت لي حيث اشتريت عدداً من أفياش الكهرباء ولم تمض سوى أيام حتى احترقت وذابت وكأننا في أسواقنا نعيش في أكبر حقول للتجارب وفيما أعلم فإن الكثير من الدول المتقدمة تمنع استيراد مثل هذه الأجهزة المقلدة حيث إنها تشكل خطورة على أبناء المجتمع بل إن استيرادها يعد جريمة تجارية يعاقب عليها القانون بينما نجد في مجتمعنا أن وزارة التجارة أو المباركين لاستيراد هذه السلع التي تعد بمثابة القنابل الموقوتة في منازلنا فكم من منزل وسيارة احترقت بسبب تلك القطع الرديئة ورغم الشكاوى المتكررة من المستهلكين إلا أن وزارة التجارة تضرب بالكثير من مطالب المشتكين عرض الحائط !

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 10:11 مساءً الأربعاء 24 صفر 1441 / 23 أكتوبر 2019.