• ×
  • تسجيل

معلمون بلا قلوب ومستقبل الأطفال هو الضحيه

أطفال يكرهون المدارس بسب الضرب

 0  0  1.3K
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
صحيفة الأفلاج الإلكترونية :  في ظل ماتعانية وزارة التربية والتعليم وفي ظل تجاهل قرارات سمو وزير التربية والتعليم بعدم الضرب مما سبب حالات نفسية كثيرة لدى أطفال وصغار سن لم تتجاوز أعمارهم الثانية عشر ويتفاجئ متابعي الأخبار من كثرة تعرض بعض المعلمين الذي يعاني البعض منهم إضطرابات نفسيه يقوم بردة الفعل على أطفال قد يكون لاذنب لبعض منهم سوى شقاوه سوف تحل بطرق سلمية سليمة بعيداً عن الضرب اليوم في "صحيفة سبق" نشر عنواناً جاء كمايلي "معلم يعنّف طالباً بصبيا لكثرة استئذانه لدورة المياه" من المؤسف أن الجهات الأمنية تخلت عنه بحجة عدم الإختصاص ومن المبكي أن الطبيب رفض منحه تقريراً طبياً إلى بخطاب من إدارة التعليم فهل هاؤلا يملكون قلوباً رحيمة !


الخبر كما جاء في الزميلة"سبق"
تسبّب معلّم في حدوث عدة إصابات في أنحاء متفرقة من جسم طالب في المرحلة الابتدائية بقرية الحسيني شمال صبيا، بحجة كثرة تردده على دورة المياه، حسب إفادة خال الطالب.

وقال خال الطالب لـ"سبق": "تفاجأت الأسرة عند عودة ابننا من المدرسة وهو في حالة يرثى لها وعند سؤاله أجاب أن المعلم ضربه بقوة بسبب كثرة استئذانه للخروج لدورة المياه".

وأضاف أن والده نقله لمستشفى صبيا للكشف عليه، لكن الطبيب رفض إفادته بتقرير طبي إلا بخطاب من إدارة التربية والتعليم فتوجّه لشرطة محافظة صبيا التي رفضت استقبال البلاغ معللة ذلك بأن القضية من اختصاص إدارة التربية والتعليم.

وأضاف: تم التوجّه لإدارة تعليم صبيا التي استقبلت الشكوى ووعدت بالتحقيق في الحادثة.

image

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 09:35 صباحًا الخميس 15 ربيع الثاني 1441 / 12 ديسمبر 2019.