• !
رئيس التحرير

العيد ياوطني بعيد عنك ليس بعيد

العيد يوم الفرح والسرور للصغير والكبير لبس الجديد وتناول الطيبات من الطعام بعد صيام شهر رمضان تقبل الله منا ومنكم صيامه وقيامه , صباحه منعش ونشيط تصلي العيد مع الجماعة وتستمع للخطبة وبعد الانتهاء يبدأ التصافح والتبريكات ثم يتوجهون للافطار جميعا وتجد مالذ وطاب من الأكلات ( الكبسة بأنواعها , التنور , المرقوقه , ... )
في اول ايام العيد استيقظت المشاعر في نفسي وهذا ثاني عيد لم اتعيد فيه بين أهلي واحبآبي لا اخفيكم العيد بين اهلك له طعمه الخاص خصوصا اجتماع الاهل وتبادل الزيارات وتبادل التهاني والتبريكات شعور لايوصف
العيد له حلاوته والحديث في سياق هذا الموضوع طويل ولانهاية له معي واعتقد ان كل مغترب عن دياره يفقد حلاوة العيد بين أهله لكن هذه ضريبة للسعي وراء الهدف والتضحية بأشياء على حساب اشياء تعود لنا بالعلم والمعرفة
جعل الله اعيادكم فرحاً دائماً واسكن البهجة في قلوبكم وأحبابكم وأسال الله أن يرد كل مغترب عن دياره سالماً غانما
كتبه
رئيس التحرير
محمد بن عبدالله الدوسري
بواسطة : رئيس التحرير
 1  0  2779

الأعضاء

الأعضاء:14,167

الأعضاء الفعالون: 14,167

انضم حديثًا: habiba elola

المتواجدون الآن: 1709

أكثر تواجد للأعضاء كان 6,411 ، يوم 04-12-1441 الساعة 02:06 مساءً

( 1 عضو 1708 زائر )