• !
منصور فهد الردعان

حقوق المواطن

كنت في إحدى المجالس وفي حديث جانبي مع بعض الأشخاص وكان الحديث يتمحور حول حقوق المواطن فكنت أقول إن للمواطن حقوق لابد أن يحصل عليها وأن المواطن إذالم يطالب بحقوقه في بلده فأين سيطالب بها وأن كل من تبوء منصباً سواء كان أميرا أو وزيراً فإنما هوخادم للمواطن وأن هذا المنصب الذي أعطي إياه إنما هو لخدمة المواطن وليس للتعالي عليه وكنت أقول أن على المواطن المطالبه بحقوقه ولكن بأسلوب وطريقة مهذبة لاتثير معها الفتن في بلدنا فالسكوت لايخدم أحداً فنحن دائماً نردد( اللهم أحفظ لنا ملكنا ) ولانشكك في حب الشعب للقياده وأن هذا الشعب قد أثبت حبه وولائه لمليكه ووطنه حينما لم يستجب لمن ينادي بالثوره والقيام ضد القياده بل أن هذا الشعب من حبه لمليكه أصبح يجعل صورته على زجاج السيارات وايضا عندما أثبت الأميرنايف حب الشعب للقياده في حديثه الشهير حيث قال: لقد رفعتوا روؤسنا أمام العالم ) بعد هذا كله ألايستحق هذا الشعب العظيم أن يكرم ؟ وعندما نتحدث ونقول للمواطن حقوق يصفوننا بأننا ضد الدولة وأننا نسعى إلى إثارة الفتن وتفكيك المجتمع وإذا صمتنا استجابة لرغبتهم فمن سيوصل صوت المواطن للمسئول فمطالبة المواطن بحقه بطريقة حضارية لاتثير معها الفتن واستماع المسئول لها هي التي تحد من المهاترات وتقضي على الفتن فالمواطن يحتاج إلى من يسمع صوته فقط وإن لم تلبى مطالبه فنحن في دولة أعزها الله بالإسلام وكرمها بحكام يطبقون دستور هذه الدوله وهو كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم كما أن المسئول ليس باستطاعته أن يسمع لكل المواطنين ولكن الإعلام قطع شوطاً كبيراً في ذلك وباستطاعته أن يرا ويسمع وهو في مكانه فالدوله والمواطن نسيج مشترك في تنمية المجتمع وذلك من خلال معرفة المواطن ماله من حقوق وماعليه من واجبات تجاه وطنه وقادته وماللدولة من حقوق وماعليها من واجبات تجاه المواطن من خلال إيجاد الأمن وتوفير الحياة الكريمة له فالمواطن مع كل ميزانية يأمل نفسه بأنه سيناله منها شيء وأنه سيكون هناك زيادة في الرواتب مقارنةً بإرتفاع الأسعار في كل شي في المعيشه والسكن والأراضي فكيف سيحصل المواطن على سكن وقيمة الأرض تتجاوز قيمة القرض العقاري وكذلك الصحه في بعض المحافظات لايأتيها من الأطباء سوى المتردية والنطيحة ونقص في الأجهزه وكذلك التعليم في إنحدار والمدارس مستأجره للمواطن حق حرية التعبير فنحن في زمن يصعب فيه تكميم الأفواه ولاأقصد الحرية المطلقة التي تجيز للشخص بأن يتكلم كيفما شاء وكيفما أتفق فهناك ضوابط وحدود لايجب تجاوزها منها : المساس بالدين وإثارة الفتن والتشكيك في حب الشعب لقادته وحب القيادة للشعب فهذه ليست حرية رأي إنما هي إظلال للفكر وبث روح الفرقة بين القيادة والشعب


منصور بن فهد الردعان
كاتب في صحيفة الأفلاج الإلكترونية
 3  0  2407

الأعضاء

الأعضاء:14,167

الأعضاء الفعالون: 14,167

انضم حديثًا: habiba elola

المتواجدون الآن: 1800

أكثر تواجد للأعضاء كان 6,411 ، يوم 04-12-1441 الساعة 02:06 مساءً

( 2 عضو 1798 زائر )