• !
وقيان عمر اللحيان

حديث الاحد : زمن الفقر الجزء الثاني

بسم الله الرحمن الرحيم


نكمل الحديث عن زمن الفقر حيث قلّة النقد في أيدي الناس واعتمادهم في معيشتهم على ما ينتجه الفَلاح من التمر والقمح والخضار البسيطة
فمثلاً في بداية موسم التمر ينتقل سكان ليلى إلى السيح وهو أشهر منطقة تمور في الافلاج لوفرة المياه من العيون . وكذلك اصحاب المهن من حدادين والنجارين والجزارين والخرازين حتى من لامهنة له ينتقلون على القرى التي تكثر فيها التمور ومنها السيح ،والغيل ،وواسط ، والبديع ... ويبنون لهم مساكن من سعف النخيل ((عشه)) وبعضهم يملك بيت طين يقيمون فيها حتى ينتهي التمر ثم يعود الناس إلى مساكنهم في ليلى وكل مبايعاتهم بالتمر مثلا المحش والغروب والمساحي والأبواب وكل المصنوعات تباع مقايضه بالتمور حتى الجزار يطبخ الذبيحة ويبيع قطعه من اللحم صغيره مع قليل من المرقه بتمر ومن لا يملك شيئا يعمل ((رغيد)) وهو ماء ودقيق وملح يعمل مثل الشوربة ويباع على الأطفال بتمر وبنوى التمر تعلف به المواشي
وكذلك يحل الكثير من البوادي في القرى لنفاد المياه في المناطق الرعويه ويشاركون الفلاحين في تمورهم بالشيمة والمروءة .
من الطرائف أنني اشتريت من صاحب دكان في واسط ((كشاف_كهربائي )) بسبع وزنات تمر أعطيها له بعد جذاذ التمور ولكن اخوي أستكثرها وغضب مني واخذه مني وأعاده لصاحب الدكان ومازالت هذه القصة توءرقني حتى الآن ولكن الله يسامح أخي والله الموفق


كاتب صحيفة الافلاج
وقيان بن عمر اللحيان
 1  0  2388

الأعضاء

الأعضاء:14,165

الأعضاء الفعالون: 14,165

انضم حديثًا: ShannaTom

المتواجدون الآن: 216

أكثر تواجد للأعضاء كان 6,411 ، يوم 04-12-1441 الساعة 02:06 مساءً

( 0 عضو 216 زائر )