• !
خالد الزنان

شكرا داوود -- ولكن !!

البينة على المدعي
هكذا أمرنا شرعنا وهكذا تعلمنا
فاذا ادعيت على شخص فعليك بالبينة
حتى تكون صادقا ويعتد بقولك
أما إن لم يكن لك بينة ولا تريد أخذ البينة ممن ادعيت عليه بل تبحث عن أشخاص انت تعلم حقدهم على من ادعيت عليه فانت حينها كاذب مخادع مفلس
هكذا ظهر لنا داوود الشريان عندما ادعى على مشائخ وفضلا ضحوا بأوقاتهم وأعمارهم لخدمة هذا الدين
فبدلا من استضافتهم ومحاورتهم والأخذ من أفواههم وتأكيد التهم التي وجهها لهم في حلقته السابقة وهذا هو أضعف أبجديات الإعلام خاصة أنه في برنامجة يحرص دائما على استضافة المخالفين أو من عندهم قصور فيحاجهم ويأخذهم بلسانه وصراخه
أما اليوم فقد بان عواره وأظهر إفلاسه
فالقضية لو كنت محقا ياداوود لاستضفت محسن العواجي خاصة أنه طلب منك ذلك أما تستضيف أناس لا ناقة لهم ولا جمل بل خطأهم معروف فقط لتشتيت الناس وتستر سقطتك
واتهاماتك فهذا للأسف استغفال وتجني على المشاهد والمتلقي
في الوقت الذي كنا ننتظر اعتذار منك وبيان الحق من أصحابه المتهمين
أفسدت كل شي فشكرا لك فقد جعلت ثقتنا تكبر في أن الحق واضح بين مهما جيشت له الجيوش
وحسبنا الله ونعم الوكيل على كل من أراد سوءا أو فسادا لبلادنا

خالد بن علي الزنان
27 / 3 / 1435 هـ
بواسطة : خالد الزنان
 0  0  944
التعليقات ( 0 )
أكثر
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 12:01 مساءً السبت 23 جمادى الأول 1441.
Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

نعاهدكم أننا سنكون صوتكم المسموع وسوف نوصل اقتراحاتكم وشكاويكم الى من يهمه الأمر ...