• !

في فيديو للحافظ الصغير يثير إعجاب المغردين: والدتي توقظني قبل الفجر وهذا أنسب وقت للحفظ

في فيديو للحافظ الصغير يثير إعجاب المغردين: والدتي توقظني قبل الفجر وهذا أنسب وقت للحفظ
 أكمل الحافظ الصغير "بلال الحربي" (9 سنوات) حفظه القرآن الكريم خلال عام ونصف عام، إذ بدأ الحفظ قبل دخوله المدرسة وهو في سن أربعة أعوام ونصف، وأتمه كاملاً في السادسة من عمره. وكانت طريقة حفظه للقرآن الكريم بالتركيز على الاستيقاظ في الوقت الذي يسبق صلاة الفجر وحفظ الآيات، ومن ثم مراجعتها قبل النوم خمس مرات حتى تثبت بشكل كامل. وتفصيلاً، شرح الطفل "الحربي" طريقة حفظه للقرآن في مقطع فيديو متداول على مواقع التواصل، وحظي بإعجاب المغردين قائلاً: "أولاً أقرأ وأكرر الآيات التي سأحفظها قبل أن أنام 5 مرات؛ لأنني في اليوم التالي أراجع ما حفظته". وأشار إلى أن أنسب الأوقات لحفظ القرآن عند الفجر قبل أو بعد صلاة الفجر. ولفت إلى أن والدته توقظه قبل صلاة الفجر، حتى أصبح اليوم متعوداً على الاستيقاظ في هذا الوقت المبكر. وأضاف أنه قبل دخوله المدرسة كان يحفظ 23 جزءاً من القرآن الكريم، وبعد دخوله أتم الحفظ كاملاً في الصف الأول الابتدائي. وذكر الحافظ الصغير أنه كان في بدايات حفظه ملتزماً بحلقات التحفيظ إلى أن أتقن الحفظ، وصار يقرأ ويراجع بمفرده في الحرم أو على شيخ يأتي إليهم في المسجد القريب من منزلهم.


https://www.youtube.com/watch?v=LaVR...ture=emb_title
بواسطة :
 0  0  775

أخبار

بأمر خادم الحرمين : الأمير نايف بن..

أصدر خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز أمراً ملكياً بتعيين صاحب السمو الملكي الأمير نايف بن..

12-01-1432 10:17 صباحاً

محافظ الأفلاج والأهالي يبايعون الأمير..

الأفلاج مشعي البريكان عاشت محافظة الأفلاج خلال الأسبوع الماضي أياماً حزينة منذ أن أعلن عن وفاة صاحب السمو الملكي..

12-03-1432 11:34 صباحاً

الأمير سلمان يوجه المحافظين بتلقي بيعة..

وجه أمير منطقة الرياض صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز، محافظي المحافظات بمنطقة الرياض باستقبال المواطنين..

12-02-1432 10:16 مساءً

من نحن

صحيفة تأسست عام 2000م وحاصلة على ترخيص رسمي من وزارة الثقافة والإعلام. للعمل في مجال الإعلام الإلكتروني، وتعتبر أول صحيفة إلكترونية لمحافظة الأفلاج وتعني بنشر أخبار محافظة الأفلاج والتغطيات الصحفية على مدار الساعة؛ وفق طرح موضوعي مهني، وتنفرد بمتابعات، وحوارات، وتقارير إعلامية ،